النشيد الديني وانحراف بوصلة التوجه قليلاً

تقرير: محمد مرشد

في الوقت الذي تزدحم فيه الأسواق الفنية بالأسطوانات الموسيقية لكثير من الفنانين الذين نعرفهم، وآخرين لم يسعفنا الوقت في التعرف عليهم وحفظ أسمائهم بعد، تتسلل إلى الآذان كلمات عذبة تلامس روح الإنسان وجسده ووجدانه، وتشعره بالانتماء لوطنه ودينه، محاولة بذلك أن ترقى بالإنسان من مستوى الأغاني الماجنة التي لم تحمل في كلماتها إلا معان العشق والغرام إلى مستوى الإدراك الحسي والروحي ليصب ذلك في ميزان الأدب والأخلاق.

ترويح عن النفس ومرضاة للرب
يقول الطالب في جامعة النجاح محمود مطر21عاما “أحب سماع الأناشيد الدينية لأنني عندما اسمعها تذكرني بأشياء وتردعني عن عمل أشياء أخرى ، فمثلا عندما اسمع مقطعا من أنشودة تتحدث عن الآخرة أو مقطع عن الموت أخاف من ذلك ، وأبدا بالتقرب لله سبحانه وتعالى.

ويضيف مطر ” لقد كنت في وقت معين من عشاق الأغاني ومولع بها بشكل كبير، لكني تركت ذلك خوفا من الله حيث وجدتها تبعدني عن الالتزام ولا تمس بصلة لواقعنا المعاش. إذ أن كلمات تلك الأغاني واللقطات التي تصاحبها بدأت تشعرني بالابتعاد عن ديني ، فتركتها بسرعة خوفا على نفسي وديني”.

أما الطالب صالح يوسف يقول” معظم الأناشيد الدينية مرتبطة بالحركات الدينية ، فمثلا أبناء الحركات الإسلامية هم فقط الذين يستمعون للأناشيد الدينية، أما بقية الطلبة من الحركات الأخرى لا يستمعون لها ويفضلون سماع الأغاني، أي أن سماع الأناشيد الدينية مرتبطة بفئة تنظيمية، وأنا أدعو المنشدين الإسلاميين إلى أن يهتموا في أناشيدهم بقضية الرسول، والدفاع عنه ضد الإساءات التي تروجها ضده وسائل الإعلام ” .

وفي هذا الموضوع ترى الطالبة ربى أن الأناشيد الدينية تؤثر على سلوك الشباب والفتيات على حد سواء، وتتمحور في عدة مواضيع مثل الصداقة وبر الوالدين، و كلامها هادف وذو معني، ويحث على ذكر الله.وإذا ما قارناها بالأغاني فكلماتها غير مفهومة، وتتكلم في موضوع واحد وهو الحب والرومانسية، وهذا يحتم على المنشدين الحذر من استخدام الأورج والطبل وبالأخص في الأناشيد الحديثة التي أصبحت تستخدم أدوات لا يقبلها النشيد الديني”

ليس كل نشيد دينياً
يميز الدكتور محمد الشريدة المحاضر في كلية الشريعة بجامعة النجاح بين نوعين من الأناشيد، الممنوع والمشروع. والمشروع منه ما كان ترويحا للنفس من أتعاب وأشغال الحياة شريطة ألا يصحبه آلات اللهو، فمن الناحية الشرعية جميع آلات اللهو محرمة دون استثناء ما عدا الدف فهو مباح للنساء في حالات معينة كيوم عرس أوفي يوم عيد، أو تحقيق نصر، أو استقبال غائب، أو الوفاء بنذر، ويستنتج الشريدة بناءا على ذلك فيقول:
” حسب معلوماتي فإن 99% من الأناشيد الدينية في الوقت الحاضر يصاحبها آلات اللهو من الكمان و الكمنجا والشبابة والاورك، وما دام هذا كذلك فإنها حرام ” .

ويضيف الدكتور الشريدة: “أن من علامات الساعة الصغرى استحلال المعازف. و نحن لا نستحي بديننا، والغاية لا تبرر الوسيلة، فالأناشيد المشروعة لا يجب أن تأخذ أكثر من حجمها، فقد تحوي بعض الأناشيد على بعض الأخطاء التي لا يدركها إلا العلماء, ومن ذلك إعطاء الوطن أكثر من حجمه إن صح التعبير مثل أن نقول ” يا فلسطين لأجلك على الجمر مشينا، والنصر قرب يا يما وتحدينا ” فهذا غير جائز فنحن لا نمشي على الجمر من أجل فلسطين إنما من أجل رب العالمين ولأجل أن تكون كلمة الله هي العليا، فهذه أحكام شرعية لا يجوز التهاون بها “.

ومن تلك الأخطاء أيضا قولهم: “وكالملاك أغني” فالملاك لا يغني، الملاك فقط ينفذ أوامر الله يطيعه لا يعصيه. وبذلك لا يمكن لنا أن نهرب من قولنا أن هناك أخطاء شرعية في الأناشيد الدينية، وفي هذا إن خلت الأناشيد الدينية من آلات اللهو، وان أخذت حجمها في ديننا، وركزت على كتاب الله وسنته، وان خلت من بعض المصطلحات، فإنها تصبح أناشيد مباحة”.

ويستدرك الدكتور الشريدة في الموضوع ذاته ناصحا ” أنه يجب على كل مسلم أن يلبس نظارات وسماعات الكتاب والسنة في كل شيء، وأن تكون الأناشيد موافقة للشرع، وأن نطبق الأحكام الشرعية فيها رضي من رضي وغضب من غضب”.

النشيد الإسلامي وتربية النفس
يرى الشاب محمد عمير، وهو أحد المنشدين المحليين ” إن المنشدين من خلال ما يقدمونه من أناشيد وأغاني دينية لهم إيجابيات ومآثر طيبة تساعد في نشر الصورة السمحة للإسلام، ولقيت إقبالاً كبيراً من الشباب وقد حفلت معظم الأغاني الدينية في مضامين عدة منها تمجيد وتعظيم الذات الإلهية أو مدح للرسول صلى الله عليه وسلم أو إشادة بالقيم الأخلاقية للإسلام والإنسانية عامة مثل الحب والتسامح والإخاء والتعاون والسلام وذلك بلا شك أفضل بكثير مما يقوم به من يدعونهم بالفنانين من عروض فاضحة ومبتذلة من خلال الفيديو كليبات “

Advertisements

2 comments on “النشيد الديني وانحراف بوصلة التوجه قليلاً

تفضـل بكتابـة رأيـك!

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s