طفولة ضائعة

كتبت: زينب خليلية

كلية العلوم – جامعة النجاح الوطنية

 هُم في غربة من المكان، فأصبحوا في غربة من الزمان كذلك، تدوّي أصوات حناجرهم المذبوحة في كل ركن وزاوية من المخيم، أنّات وآهات تتسلل إليك مع كل نسمة هواء، رائحة الموت تنتشر في كل مكان..

 هنا، كانت بيوت يسكنها بشر أصبحتْ أكواماً من القمامة، وهناك كان أناس يتعطّشون إلى الحرية والعودة إلى حضن الأم..

وفي ذلك المكان بنيت آمال وأحلام شباب.. فلم يبقَ لهم إلا الألم والأسى من أعماق تلك المجزرة المجنونة التي لم ترحم شيخاً ولا طفلاً ولا طيراً..

 يتجول ذلك الطفل ملهوفاً ينظر في كل اتجاه بثيابه البالية وعينيه البائستين.. يداه الصغيرتان ترتجفان، فقد ضعفت حركته وقلّت حيلته.. صوته الصغير يدوّي ليصل إلى كل بقعة من ضمير في هذا العالم.

 يصرخ ضائعاً باحثاً عن والديه وإخوته، ويصرخ باكياً مستنجداً يريد قطعة من الخبز يملأ بها تلك الأمعاء الخاوية العطشى..

yarmouk

 آه يا ضمائر ذُبحت على مناصب الإنسانية البائدة، أطفال اليرموك يغتالهم الجوع.. يفترشون الأرض، ويلتحفون السماء، ليكونوا لقمة سائغة لحيتان البحار والمحيطات..

 آه يا ضمائر التّخاذل في قواميس التاريخ الزائفة، تتسابقون على لقب ملك الأغنية، وتجعلون من تلك الدماء الطاهرة نبيذاً وشراباً سائغا لأمسياتكم.. أن تصبح مأساتهم لحناً جديداً يتغنى به المطربون وتدق الطبول على آلامهم ومعاناتهم..

 آه يا طفولة ضاعت بين اجتماعاتٍ ومؤتمراتٍ وبين وعود وأحلام..

أي ذنب اقترفه أطفال بعمر الزهور لترسو بهم سفينة الموت على شاطئ لا ميناء له؟ فكتبوا رسائلهم لا بالدموع ولا بالندى بل بقطرات من الدم..

 يعود ذلك الطفل يبتعد بنظراته بين تلك الجثث.. فأين أنت ذاهب أيها الصغير؟ لا معيل ولا معين، ومثلك مئآت وألوف..

 لا تنادي، ولا تصرخ، فلا معتصم هناك ولا صلاح الدين..

 أنتَ في زمن انقلبت موازينه رأساً على عقب فأصبح الباطل حقّاً، وأصبح التّخاذل بطولة.. والعدو صديقا..

 لا تصرخ ولا تبحث، قفْ مكانك شامخاً ومت مكانك، ولتزفّ اليرموك شهيداً يوماً بعد يوم فداءً لأصحاب الكراسي والمناصب..

 ###

Advertisements

تفضـل بكتابـة رأيـك!

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s